2016/07/12
فنانون وإعلاميون : حان وقت السلام وعلى الجميع العمل على تحقيقه

ناشد عدد من الفنانين والإعلامين كافة الفرقاء السياسيين وأطراف الصراع في اليمن إلى العمل على تحقيق السلام بشكل عاجل، مؤكدين على صعوبة الوضع الذي يعانيه المواطن بسبب الحرب.

وأكدوا خلال مشاركتهم في اليوم السادس والأخير من فعاليات مهرجان " أعيادنا غير " الذي تنظمه فرقة النوادر الفنية عصر اليوم بحديقة السبعين ، أكدوا على حاجة المجتمع للسلام في الوقت الحالي.

وقال الفنان نبيل حزام أن الوقت الأن هو للعمل على أحلال السلام وأن المجتمع بات في أمس الحاجة حالة من الوفاق والتعايش والتراحم والتماسك المجتمعي .

موجه دعوة لكل أبناء الشعب اليمني وكل القائمين على الشأن السياسي ان لا يغلبوا مصلحتهم الشخصية والكبر والعناد في سبيل تدمير الوطن وقتل أبنائه ، مؤكدا أن الفرقة لن يكون نتيجتها الا الدمار الشامل.

متمنيا أن لا لا يؤثر كل ما حدث على نفسيات أبناء المجتمع ، قائلا أنه اذا نجحت الحرب في بث الفتنة وسموم الطائفية لن تستقيم البلد ولن تعود لما كانت عليه البلد من حالة الانسجام والتوافق .

وعن ما شاهده من فعاليات في المهرجان أعرب عن ندمه لعدم تلبيته دعوات حضور المهرجان في المواسم السابقة ، مؤكدا على الحاجة الشديدة لمثل هذه المهرجانات للخروج من الوضع النفسي الذي خلفته الحرب ، مبديا رغبته في ان يتحول المهرجان لبرنامج تلفزيوني اسبوعي ولا أن لا تقصر على مواسم العيد .

الإعلامي والمقدم التلفزيوني سفيان المطحني من جانبه دعا كافة السياسيين في اليمن إلى ترك فرصة للحياة لأبناء المجتمع من خلال العمل على تحقيق السلام.

مطالبا أبناء المجتمع اليمني بنشر مبدأ السلام كثقافة اولا وان يعملوا على تطبيقه قبل البحث عن السلام مع الأخر ، معربا عن تفاجئه بما شاهده من فقرات فنية في المهرجان وبمستوى التنظيم والحضور من قبل المواطنين .

الفنان الكوميدي عادل سمنان أكد على ضرورة السلام في الوقت الراهن ، قائلا : " السلام اسم من اسماء الله الحسنى لا شي لدينا غير السلام بدون السلام لا نقدر ان نعيش" .

متمنيا من كافة الفرقاء السياسيين ان ينسوا كل الضغائن والاحقاد وان يلتفتوا لهذا الشعب ، مخاطبهم بالقول : سنتقاتل وفي الأخير سنجلس على طاولة الحوار لنطلب السلام ولكن بعد ان تذهب الالاف الارواح ، لماذا لا نبحث عن السلام من الآن؟ .

وعبر سمنان عن اندهاشه وانبهاره بما رآه في المهرجان ، موجه شكره للقائمين على المهرجان على تنظيمه في هذه الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد .

الممثلة منى علي من جانبها طالبت أبناء الشعب اليمني بأن يدركوا أن اليمن هي ملك لكل اليمنيين وأنهم شعب واحد ولا طائفية ولا حزبية ولا اي شيء يفرق بينهم.

مخاطبة اطراف الصراع بأن ينظروا للوطن ولأبنائه ، مؤكدة أن الوطن ليس ملكا لاحد بل هو ملك للأجيال ، مضيفة : لقد دفع ابنائنا واجدادنا دمائهم ثمنا لحرية هذا الوطن من المؤلم أننا دمرنا كل شيء لنجعل السلام يعم.

 منى التي أشارت إلى أنها تحضر للمهرجان بشكل دائم قالت انها تفاجأت بما رأته من تطورا ملموسا في المهرجان من موسم لآخر رغم كل ظروف الحرب والحصار ، معبرة عن سعادتها برؤية الفرحة على وجوه الناس.

الممثلة الشابة افراح تلها دعت أبناء المجتمع إلى نبذ الطائفية والحزبية والتفرقة من أجل أن يعملوا لخدمة وطنهم ولسلامته ومن أجل أن يعملوا على ما ينهض بالبلد  .

مذكرة كافة السياسيين وأطراف الصراع بأن الوطن ليس ملك شخص بل ملك كل أبناء اليمن ، متمنية ان يعمل الجميع من أجل السلام وأن يعملوا على تحقيقه بيد واحدة ولا ان يكون لديهم رغبة الحقد والانتقام للقضاء على الأخر.

وعن المهرجان قالت أفراح أن ترى تطورا في كل موسم، مشيرة إلى الحاجة له في هذا الوقت للترويح عن الناس بسبب الظروف القاسية التي تمر بها اليمن.

هذا وقد اختتم المهرجان عصر اليوم فعاليته التي استمرت لستة أيام بعد التمديد ليوم اضافي بناء على رغبة الحضور الكثيف وطلب من الشركات الراعية .

وفي اليوم الأخير تم السحب على أكثر من 100 جائرة للحاضرين مقدمة من الشركات الراعية تنوعت بين الجوائز النقدية والعينية ، وقدمت الجوائز الكبرى من شركة سبأ فون للهاتف النقال وكذا مئات الجوائز والهدايا من عدة شركات ابرزها شركة ارتكس التجارية وضمران سوبر ماركت وشركة كاترينا للتجارة المحدودة وعدد من الجوائز النقدية المقدمة من فرقة النوادر الفنية.

وعبر الفنان نادر المذحجي رئيس فرقة النوادر الفنية المنظمة للمهرجان عن سعادته بالحضور اللافت الذي لاقيته فعاليات المهرجان خلال ايامه السته وكذا التفاعل من عدد كبير من نجوم الفن والتمثيل في اليمن الذين حضروا فعاليات المهرجان.

مؤكدا ان ذلك سيمثل دافع كبير لهم في فرقة النوادر للعمل على تنظيم المهرجان القادم في عيد الأضحى القادم لتقديم عروض أفضل وأقوى للجمهور.

موجها شكره لرعاة المهرجان  وعلى رأسهم شركة سبأفون الراعي الماسي للمهرجان وكذا شركة طاهر وثابت المحدودة وكلاء فوستر كلاركس في اليمن بالإضافة إلى عدد من الشركات والمؤسسات التجارية التي رعت المهرجان و قدمت العديد من الجوائز ، كما وجه شكره الخاص لنائب أمين العاصمة أمين جمعان الذي تعاون بشكل خاص لإنجاح المهرجان.

 

 

 

 

تم طباعة هذه الخبر من موقع بوابة اليمن الإخبارية www.yemennewsgate.net - رابط الخبر: http://yemennewsgate.net/news20225.html