ليعذرنا السعوديين اذا تدخلنا في شؤونهم الداخلية.. تدخلنا بالكلمة وتدخلكم بالصواريخ والطائرات.. فنحن الذين يدفعون ثمن حروبكم.. والمعضلة في اليمن التي ذكرت تفاصيلها مجلة “الايكونوميست” اكبر بكثير مما تصور الكثيرون

الأسم
البريد الإلكتروني
إسم صديقك
بريد صديقك الإلكتروني