مستشار "بن زايد" يطالب بلاده باتخاذ قرار مفاجئ بشأن قطر بعد اشهر قليلة من المصالحة ...هل نشهد ازمة جديدة ؟

طالب الأكاديمي الإماراتي، عبد الخالق عبد الله - المستشار السابق لولي عهد أبو ظبي - بلاده باتخاذ قرار عاجل ومفاجئ بشأن قطر.


وقال "عبد الله" في تغريدة عبر حسابه تويتر: "بعد نجاح الحوار الإماراتي القطري الأول لتنفيذ آليات المصالحة الخليجية، والسير في إجراءات بناء الثقة بين الإمارات وقطر، أقترح رفع الحجب عن المنابر والمواقع الإعلامية القطرية، مع مراقبتها ورصد ما تبثه بدقة".

كما دعا "عبد الله" إلى "تقديم تقرير شهري موثق، إذا اتضح أنها تتعمد الإساءة للإمارات من الآن وصاعدا".

وكانت الكويت شهدت، الثلاثاء الماضي، انعقاد أول اجتماع بين وفديين رسميين من الإمارات وقطر بعد قمة العُلا في السعودية في 5 كانون الثاني/ يناير، التي أنهت الأزمة الخليجية.

وتناول الطرفان "الآليات والإجراءت المشتركة لتنفيذ بيان العُلا"، بهدف الحفاظ على "اللحمة الخليجية، وتطوير آليات العمل الخليجي المشترك، وبما يحقق الاستقرار والإزدهار في المنطقة" وفقًا لوكالة الأنباء الإماراتية.

ووقع قادة دول مجلس التعاون الخليجي على مراسم اتفاق بيان العلا، في 5 يناير/كانون الثاني الجاري، وذلك بهدف إنهاء الخلافات القائمة بين السعودية والإمارات ومصر والبحرين من جهة وقطر من جهة ثانية.

وكانت دول الحصار وضعت 13 شرطًا لإنهاء حصار قطر، تضمنت إغلاق قناة الجزيرة وتقييد علاقات الدوحة مع طهران وإغلاق قاعدة عسكرية تركية في قطر الأمر الذي تم تجاوزه في اتفاق المصالحة.

بعد نجاح الحوار الإماراتي القطري الأول لتنفيذ آليات المصالحة الخليجية والسير في إجراءات بناء الثقة بين الإمارات وقطر اقترح رفع الحجب عن المنابر والمواقع الإعلامية القطرية مع مراقبتها ورصد ما تبثه بدقة وتقديم تقرير شهري موثق إذا اتضح انها تتعمد الإساءة للإمارات من الآن وصاعدًا

— Abdulkhaleq Abdulla (@Abdulkhaleq_UAE) February 24, 2021

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص