وردنا الان :وصول أسلحة نوعية لاقتحام المدينة..وقوات الحرس الجمهوري تفاجئ الجميع ’ وتنضم إلى الحوثيين في مارب وتدخل خط المعركة؟؟

كشفت مصادر خاصة لمأرب برس عن تحريك المليشيات الحوثية لقوات الاحتياط والاستعانة بقوات الامن وغيرها من التشكيلات الأمنية والعسكرية والدفع بهم إلى جبهة مأرب , بعد تعرضهم لخسائر فادحة خلال الأسبوعين الماضيين , وعجزهم عن احراز أي تقدم لإسقاط مدينة مأرب .

وأضافت المصادر لمأرب برس أن الحوثيين قاموا خلال الساعات الماضية وتحديدا منذ فجر اليوم وأمس بحشد واسع لمقاتليهم وتم نقلهم من عدة مواقع بالعاصمة صنعاء " تم تجميعهم في وقت سابق من عدة محافظات " والدفع بهم إلى محافظة مأرب , مدعومين بأسلحة نوعية تابعة لقوات الحرس الجمهوري سابقا بينها مدرعات ودبابات وعشرات الاطقم المسلحة في محاولة لتحقيق أي نصر عسكري على تخوم مأرب.

ويستميت الحوثيون لليوم السادس عشر على التوالي لإسقاط محافظة مأرب عبر عمليات عسكرية واسعة تم تحريكها باتجاه محافظة مأرب من عدة جهات وكلها باءت بالفشل وتم الحاق خسائر عسكرية فادحة في صفوف الحوثيين بلغت حتى اليوم حسب بعض المصادر إلى أكثر من الف ومئتي قتيل وأكثر من سته ألف جريح .

 

عجزت مستشفيات صنعاء الخاصة والعامة من تقديم خدماتها الطبية لهم , وخروج العديد من المستشفيات عن الجاهزية بسبب التدفق الغير مسبوق للقتلى والجرحي إليها .

وعلى الطرف الاخر تحشد قوات الجيش الوطني على مدار الساعة , بدأت بترتيبات واسعة وتكتيكات عسكرية على كل محاور المواجهات , أضافة إلى تدفق مجاميع كبيرة من المقاتلين من المحافظات الجنوبية إلى محافظة مأرب .

*مارب برس

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص