صحيفة إسرائيلية تفضح لقاءات سرية جرت بين تل أبيب وهذه الدولة الخليجية من وراء الشيطان وهذا ما جرى خلالها

كشفت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية، والتي تعتبر الداعم الأول لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، تفاصيل مهمة بشأن لقاءات سرية بين الأردن وإسرائيل هي الأولى من نوعها منذ عقود من الزمن.


وقالت الصحيفة العبرية، إن وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي التقى سراً بنظيره الأردني نائب رئيس الوزراء أيمن الصفدي، موضحةً أن الصفدي أكد للجانب الإسرائيلي ضرورة العودة لطاولة المفاوضات.

وأشارت الصحيفة، إلى أن اشكنازي التقى بالصفدي مرتين في غضون أقل من شهر في لقاءات وصفت بالسرية، أعقبتها جلسات جمعت طواقم إسرائيلية وأردنية، لافتةً إلى أن هذه اللقاءات تأتي على وقع التوتر بين عمان وتل أبيب على خلفية الحفريات التي تقوم بها سلطات الاحتلال في “ساحات البراق”، والانتهاكات الإسرائيلية لساحات المسجد الأقصى.

اقرأ المزيد: خطة إسرائيلية لجلب السعودية والإمارات للإشراف على المسجد الأقصى.. ابن زايد وافق وهذا تصوره


وحسب الصحيفة، فإن اجتماع أشكنازي والصفدي تناول القضايا الاستراتيجية الإقليمية وتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين، مبينة أن هذه الاجتماعات تأتي على الرغم من التوتر والحساسية بالعلاقات بين تل أبيب وعمان، التي رجحت أن هذه اللقاءات والاجتماعات أطلقت مسيرة حوار بين البلدين، حول الشؤون المدنية والاقتصادية بمشاركة عدة وزارات حكومية.

قضايا مشحونة
وأكدت الصحيفة العبرية، أن اللقاءات لم تتناول ولم تناقش قضايا مشحونة، وعلى الرغم من ذلك تفضل تل أبيب التكتم على تفاصيل اللقاءات، وذلك منعا لإثارة أي انتقادات داخلية في الأردن.

الجدير ذكره، أن الاجتماع الأخير يأتي بين أشكنازي والصفدي بعد أسبوعين من اجتماع سابق بينهما في أوائل كانون الأول/ ديسمبر الماضي، حيث عقد الاجتماع في منشأة حكومية أردنية مع الحفاظ على السرية


 
يذكر أن وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي شارك أول أمس في لقاء المجموعة الأوروبية العربية الرباعية التي تضم ألمانيا وفرنسا ومصر والأردن التي تسعى لتفعيل المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص