تقرير استخباري يكشف معلومات مهمة: هذا ما وعد به محمد بن سلمان أمير قطر في قمة العلا


 

كشف موقع “تاكتيكال ريبورت” الاستخباري، تفاصيل اتفاق ثنائي “مهم للغاية” جرى بين أمير قطر الشيخ تميم بن حمد وولي العهد السعودي محمد بن سلمان على هامش قمة العلا.


وجرى الاتفاق على ستة عناصر هامة؛ ثلاثة لصالح قطر ومثلها للسعودية.

وعلى رأس تلك العناصر وقف دعم قطر للتحركات القضائية في الولايات المتحدة من أجل تقديم “ابن سلمان” للمحاكمة، مقابل تعهد الأخير بعدم إغلاق الحدود مرة أخرى، وتعويض المتضريين خلال سنوات الحصار.

ووفقًا للاتفاقية الثنائية، يضمن ولي العهد السعودي أن المملكة لن تغلق حدودها البرية أو مجالها الجوي لقطر طالما أن كلا البلدين يبقيان عضوين في مجلس التعاون الخليجي، ويحترمان سيادة بعضهما البعض، ولا يتدخل كل منهما في الشؤون الداخلية للآخر”.


 

كما تعهد ولي العهد السعودي بتقديم المساعدة الكاملة للمواطنين القطريين، بما في ذلك العائلات وأصحاب الشركات والمؤسسات التي تضررت مصالحها في المملكة بشكل سلبي من الحصار الذي قادته السعودية على قطر.

وعد من ابن سلمان للامير تميم
وتلقى الشيخ تميم وعدا من “ابن سلمان” بإنهاء جميع الاتصالات السعودية مع ما تسمى “المعارضة القطرية” وإغلاق جميع المؤسسات الإعلامية التي تمولها المملكة، والتي تدعم هذه المعارضة، وفق “تاكتيكال ريبورت”.

في المقابل، بحسب المصدر ذاته، تشير تقارير من الرياض إلى أن الأمير تميم وافق على سحب جميع الدعاوى المرفوعة ضد السعودية أمام المحاكم الدولية، والتي كان يطالب من خلالها المملكة بتعويض مالي.

اقرأ ايضا: “بلومبيرغ” توجع الإمارات بهذا التقرير عن انتصار قطر وصمت محمد بن زايد إزاء المصالحة
كما تعهد بوقف تقديم الدعم المالي أو الإعلامي لجماعات المعارضة السعودية التي تنشط في عدد من الدول الأوروبية.

ووعد الأمير تميم ان تتوقف قناة “الجزيرة” الإخبارية عن تغطية أنشطة المسؤول المخابراتي السعودي السابق سعد الجبري، لا سيما كل ما يتعلق بدعواه ضد “ابن سلمان”.

أيضا سينهي الأمير “تميم”، وفق “تاكتيكال ريبورت”، الاتصالات القطرية مع أعضاء الكونجرس الأمريكي ولجان ومنظمات حقوق الإنسان التي تدعم “الجبري” وتطالب بمحاكمة ولي العهد السعوي.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص