موقع استخباراتي يكشف عن تحرك جديد من السلطان هيثم بن طارق مع "أردوغان" سيغضب "بن زايد"

كشف موقع "تاكتيكال ريبورت" الإستخباراتي، عن تحرك جديد يعتزم السلطان هيثم بن طارق، سلطان سلطنة عمان اتخاذه مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأكد الموقع أن السلطان هيثم بن طارق يتجه إلى عقد اتفاقيات تسليح جديدة مع "أردوغان"، وتقوية العلاقات العسكرية بين سلطنة عمان، وتركيا.

وأبرمت سلطنة عمان اتفاقيات عسكرية مؤخرًا مع تركيا، حصلت بموجبهات على مدرعات عسكرية متطورة، وزوارق حربية، بالإضافة إلى تنسيق التدريب العسكري.


وتتمتع السلطنة بعلاقات قوية مع تركيا أسس لها السلطان الراحل قابوس بن سعيد، وشملت هذه العلاقات التعاون على كافات المستويات سواء الاقتصادية أو العسكرية.

وبدأت العلاقات العسكرية والدفاعية بين مسقط وأنقرة تشهد تطورًا ملحوظًا، لا سيما مع توقيع مذكرة تفاهم للتعاون العسكري في العام 2011.

ويرى مراقبون أن التقارب بين تركيا وسلطنة عمان سيكون مزعجًا لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، الذي يرغب في إبعاد تركيا عن منطقة الخليج.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص