الكشف عن أسباب الخلاف بين بائعي اللحوم وحمود عباد بصنعاء.. وتوقعات بداية اضراب من الغد !

 

 
 
من المقرر أن يبدأ بائعي اللحوم والمواشي بأمانة العاصمة صنعاء، غدا السبت، اضرابا مفتوحا في جميع المسالخ ونقاط بيع اللحوم.
 
ويأتي الإضراب بعد خلافات سابقة، بين بائعي اللحوم، وأمين العاصمة "حمود عباد" بشأن إدخال الأبقار.
 
واصدر حمود عباد توجيهات بمنع دخول البقر إلى صنعاء، بحجج عدة منها انها تكون حوامل او كبيرة، وتمت مصادرة مجموعة منهن إلى حديقة الحيوان، طعاماً للأسود والحيوانات.
 
وتريد السلطة من الحوثيين ادخال الأثوار الحبشية والصومالية بديلاً عن البقر، لكن المشكلة في أن الاتاوات التي يفرضها الحوثيون عليها تصل إلى حوالي 200 الف ريال على كل رأس منها ما بين ضرائب وجمارك (مرتين) وهو ما جعل بائعوا اللحوم يتجهون نحو ذبح الابقار الكبيرة بديلاً عنها، وهي نقطة الخلاف مع امانة العاصمة.
 
وسبق للحوثيين اعتقال عدد من افراد نقابة بائعي اللحوم، بسبب رفضهم للممارسات والاتاوات التي تُفرض عليهم.

 

 
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص