عقب اتفاق الرياض بيومين.. قياديان حوثيان يصلان المملكة..شاهد ما السبب

قالت صحفية محلية اليوم الثلاثاء أن القياديين في جماعة الحوثي الانقلابية اللواء على الكحلاني وحسين العزى المعين نائب وزير خارجية حكومة الانقلابيين في صنعاء وصلا الى المملكة العربية السعودية.

وبحسب صحيفة اخبار اليوم فان القياديين الحوثيين دخلا إلى أراضي المملكة عبر الحدود خلال الـ?? ساعة الماضية.

ووفقاً لمصادر متطابقة فإن المملكة العربية السعودية تجري حواراً مباشراً مع جماعة الحوثي الانقلابية وذلك برعاية من الولايات المتحدة الأميركية.

 

وأضافت المصادر إن تواجد القياديين في الجماعة الحوثية في أراضي المملكة يأتي في هذا السياق والتي تأتي متزامنة مع إقامة مراسيم توقيع اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية وبين ما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي وميليشياته المدعوم إماراتياً لإنهاء أزمة انقلاب عدن.

ولم يصدر عن الحوثيين او السعودية ما يؤكد او ينفي صحة المعلومات السابقة .

وكان مساعد وزير الخارجية الأميركي قد كشف- في تصريحات سابقة نقلتها عنه وكالات أنباء عالمية- أن واشنطن تُمارس ضغوطاً على حلفائها في السعودية لإجراء حوار مباشر مع جماعة الحوثي للتوصل إلى اتفاق سلام ينهي الحرب في اليمن.

* الحوثي يتجاهل ذكر «العدوان»

تجاهل الحوثي لأول مرة الحديث عن الحرب التي تخوضها جماعته ضد الحكومة الشرعية، بدعم ومساندة من إيران، كما لم يتطرق لجرائم من يصفها بقوى العدوان ، وهي اشارة ربما لخلق اجواء مناسبة للتحركات الرامية لعقد حوار بين الحوثيين والسعودية.

وقال عبدالملك الحوثي زعيم جماعة المتمردين الحوثيين المدعومة من إيران في اليمن، إن أعظم خطر يتهدد جماعته في هذه المرحلة، يتمثل في "الحرب الناعمة، حرب الضلال والإبعاد عن الهوية الدينية".

جاء ذلك في كلمة متلفزة له الأحد الماضي (تابعها مأرب برس)، بمناسبة ما أسماه تدشين الاحتفال بالمولد النبوي بفعالية "الجامعات اليمنية"

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص