القاتب يعترف بتفاصيل مروعة

اخيراً سقوط قاتل الطفل " محمد الرحامي " الذي هزت جريمة مقتلة العاصمة صنعاء والمتهم يعترف بتفاصيل مروعه ( شاهد)

تمكن مواطنون في العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي، امس السبت من إلقاء القبض على قاتل الطفل "محمد فهد الرحامي"، في أحد أحياء صنعاء.
وأفادت مصادر مقربة من اسرة الطفل محمد الرحامي" للعاصمة اونلاين" والذي اختطف الأسبوع الفائت، ووجدت جثته مقتولاً أن الجاني قبض عليه، في الحارة التي كان يعيش فيها الطفل.
وقالت المصادر إن الخاطف طبيب يعمل في مستشفى العماد في منطقة حزيز  جنوب العاصمة، تعرف إلى الطفل محمد عندما ذهب برفقة والدته الحامل لإجراء فحوصات الحمل.
واضافت أن ذات الطبيب وجد اليوم في نفس المنطقة يلتقط الصور لطفل آخر، فيما تنبه والد ذلك الطفل فقام بالتشاجر مع الطبيب وإثر ذلك تدخل قسم الشرطة وتم اخذ جوال الطبيب فوجدوا فيه صور للطفل محمد الرحامي، ثم تم تفتيش الجاني والذي وجد في جسده العديد من  الجروح اثر مقاومة الطفل محمد له.
وقالت المصادر أن الطبيب اعترف بجريمته وأن لديه مساعدين من جيران الطفل محمد، وأكد انها عصابة كبيرة تعمل في العاصمة.
ولقي خبر مقتل الطفل "محمد" استنكار واسع  وتعاطف اليمنيين،  كون هذه السلوكيات جديدة على المجتمع اليمني وبالذات في شهر رمضان ومافيه من روحانية وتعاطف وانخفاض لمعدلات الجرائم.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص