بعد أن غدرت به جماعته..عبدالملك الحوثي يتأسف لمقتل “الرئيس صالح“ ويقول إنه “كان أخا عزيزا ورفيق درب ومناضل وطني“

علق زعيم المتمردين عبدالملك بدرالدين الحوثي، على مقتل رئيس المجلس السياسي صالح علي الصماد، وما مثلته العملية بالنسبة لجماعته.

وأكد الحوثي أن قتل رئيس الانقلابيين صالح علي الصماد، كان حدثاً مؤلماً وصادماً لأبناء الشعب اليمني، حسب زعمه.

وزعم الحوثي، في لقاء تلفزيوني هو الأول، أجرته معه قناة المسيرة الفضائية التابعة له، مساء اليوم الاثنين، أن من أسماه "العدوان الأمريكي السعودي"، "لم يحقق ما كان يصبو إليه من خلال استهداف واغتيال الشهيد الرئيس الصماد". وفق تعبيره.

 

وأضاف الحوثي أن الصماد "كان أخًا عزيزًا ورفيق درب منذ مرحلة مبكرة".

وكانت مصادر متطابقة اتهمت عبدالملك الحوثي وقيادات أخرى بالجماعة أقدمت على تصفية صالح الصماد وألصقت العملية بالتحالف العربي لإبعاد الإحراج عنها، بسبب خلافات حول تقاسم مكاسب الحرب.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص