كوتينيو: الفريق الذي يهتز مرماه 5 مرات لا يستحق الفوز

اعترف فيليب كوتينيو لاعب وسط برشلونة بأن فريقه يشعر بالحسرة بعد الخسارة المدوية 5-4 أمام ليفانتي، والتي وضعت حدا لمسيرة رائعة امتدت 43 مباراة دون هزيمة في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.


وحصد برشلونة لقب الدوري قبل أسبوعين وفي الأسبوع الماضي أفلت من هزيمة بعدما صمد 45 دقيقة بعشرة لاعبين خلال التعادل 2-2 مع ريال مدريد ليصبح على بعد مباراتين من إنهاء الموسم دون هزيمة.

لكن آمال برشلونة انهارت في الجولة قبل الأخيرة في مفاجأة مدوية بمدينة فالنسيا معقل ليفانتي صاحب المركز 15 والذي قضى معظم فترات الموسم وهو يكافح لتجنب الهبوط.

وقال كوتينيو الذي سجل ثلاثية خلال الخسارة: لا يوجد شعور جيد لأننا أردنا حقا إنهاء الموسم دون هزيمة. خضنا مباراة صعبة أمام فريق متحمس للغاية وعندما تستقبل خمسة أهداف لا تستحق الفوز، لم يكن يوما جيدا ونترك الملعب بمشاعر سيئة.

وقرر إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة إراحة هداف الدوري ليونيل ميسي وبدأ اللقاء دون ثنائي الدفاع الأساسي صامويل أومتيتي وجيرارد بيكي ودفع الثمن غاليا.

وسجل ليفانتي ثلاثة أهداف بعد الاستراحة ليتقدم 5-1 وأصبح أول فريق يهز شباك برشلونة بخماسية في مباراة بالدوري منذ ملقة في 2003.

وتابع اللاعب البرازيلي: كانت مباراة صعبة جدا ومفتوحة وحاولنا تحقيق انتفاضة دون جدوى.. لكن 43 مباراة دون هزيمة يظل رقما تاريخيا ويجب أن نتطلع للأمام، وبالطبع أردنا تحقيق اللقب أولا وبعد ضمان التتويج أردنا إنهاء الموسم دون خسارة. عشنا يوما صعبا لكن الأهم أننا فزنا بالدوري.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص