ماليزيا تمنع فيلما هنديا بسبب "صورة حاكم مسلم"

أعلنت وزارة الداخلية الماليزية، الجمعة، حظر عرض الفيلم الهندي المثير للجدل (بادمافات) في دور السينما، بسبب ما اعتبرته تجسيدا سلبيا في الفيلم لشخصية حاكم مسلم.
وأجج الفيلم احتجاجات في الهند، بعد اتهام جماعات منتقدة للفيلم، المخرج سانجاي ليلا بانسالي، بتشويه التاريخ من خلال تصوير الحاكم المسلم بمثابة "عشيق" للملكة بادمافاتي من قبيلة محاربين هندوسية تدعى راجبوت.

ووافقت المحكمة العليا في الهند، الشهر الماضي، على عرض الفيلم في أرجاء البلد على الرغم تحركات لحظره في ولايتين.

لكن سلطات ماليزيا التي يغلب على سكانها المسلمون رفضت طريقة تصوير شخصية السلطان علاء الدين الخلجي وحظرت الفيلم.

وأوردت وزارة الداخلية في بيان "تم تصوير (الحاكم) في الفيلم بمثابة سلطان متغطرس وقاس وعديم الإنسانية ومخادع يتصف بكل أوجه التحايل وخائن وشخص لا يتبع التعاليم الإسلامية بالكامل".

وأوضحت الوزارة، أن مجلس الرقابة على الأفلام بماليزيا أصدر قرارا بكون الفيلم "غير مقبول للعرض" فيما رُفض التماس قدمه موزعو الفيلم، يوم الثلاثاء.

وتلقى أفلام بوليوود رواجا في ماليزيا التي ينحدر سبعة في المئة من سكانها البالغ عددهم  32 مليون نسمة، من الهنود.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص