إحصائية جديدة تحذر برشلونة وتمنح الأمل لريال مدريد

حقق برشلونة فوزا كبيرا أمس السبت على غريمه ريال مدريد بثلاثية نظيفة، ليتوج بطلا للشتاء في الليجا هذا الموسم، رغم تبقي جولتين على نهاية مرحلة الذهاب من المسابقة.

ورغم الأداء الرائع للبارسا هذا الموسم الا أن صحيفة سبورت الكتالونية قالت في تقرير لها إن التتويج كبطل للشتاء لا يعني دائما الفوز بالدوري في نهاية المطاف.

 

وأشارت الصحيفة الى أن برشلونة فاز 24 مرة بلقب الليجا عبر تاريخه، لكن في 14 مناسبة فقط كان فيها بطلا للشتاء نجح في الحفاظ على تفوقه حتى التتويج في النهاية، وكان آخر مثال على ذلك ما حدث في موسم 2015-2016.

 

من ناحية اخرى وفي 10 مناسبات لم يكن كافيا إنهاء برشلونة الدور الأول من الموسم في الصدارة، حيث فشل البارسا في تحقيق اللقب بنهاية المطاف، وكان أبرز مثال على ذلك ما حدث في موسم 2013-2014 عندما خسر الفريق اللقب في الجولة الأخيرة أمام أتلتيكو مدريد.

 

وكان أتلتيك بيلباو هو أول فريق في التاريخ يتوج بطلا للشتاء ولليجا في موسم 1929-1930.

 

بينما كان برشلونة أول فريق يخطف اللقب من بطل الشتاء، وذلك على حساب ريال مدريد في 1928-1929، وهو الذي كان أول موسم في تاريخ الليجا.

 

ولم يتجرع برشلونة مرارة ضياع اللقب في النهاية رغم أنه بطل الشتاء حتى موسم 1945-1946، عندما عاد إشبيلية بقوة في النصف الثاني من الموسم لينتزع الليجا من الفريق الكتالوني.

 

وفي الحقيقة فإن بطل الشتاء لم يتمكن من الحفاظ على تفوقه حتى التتويج باللقب سوى في 45 من أصل 87 موسما.
 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص