مادونا ترتجل في حفل مفاجئ وسط باريس

ارتجلت مغنية البوب الشهيرة مادونا في حفل مفاجئ وسط باريس تكريما لضحايا هجمات 13 نوفمبر/تشرين الثاني.

 
وبعد حفلها في قاعة بيرسي أرينا يوم الأربعاء، قالت مادونا في تغريدة على تويتر إنها ستتجه إلى ميدان الجمهورية، الذي شهد تأبين ضحايا الهجمات.

 
وغنت مادونا، التي تزور باريس ضمن جولة غنائية، بصحبة ابنها ديفيد (عشر سنوات).
 

وبدأت مادونا بأغنيتها "Ghosttowon" ثم انتقلت لأغنية "Imagine" الشهيرة لجون لينون ثم أدت أغنيتها "Like A Prayer".

 
وصاحب مادونا في حفلها المفاجئ عازف الغيتار مونتي بيتمان، الذي يزور المدينة أيضا مع جولة مادونا.
 

وقال بيتمان لوكالة فرانس برس "أرادت أن تشارك في تأبين الضحايا. إنها تحب المدينة".

 
وأضاف "كان الأمر ساحرا. لن أنساه أبدا".

 
وقتل 130 شخصا في باريس عندما شن مسلحون وانتحاريون سلسلة من الهجمات على العاصمة الفرنسية.
 

وقالت مادونا لحضور حفلها المفاجئ "الجميع يعلم لم نحن هنا. نود فقط أن نغني بعض الأغاني عن السلام، لننشر الحب والبهجة ولنعرب عن اعتزازنا واحترامنا للذين فقدوا حياتهم منذ نحو اربعة أسابيع".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص