الفنانة " بلقيس فتحي" تتألق الليلة لأول مرة على مسرح "الأوبراء"

تحيي الفنانة اليمنية، بلقيس أحمد فتحي ، حفلًا غنائيًا للمرة الأولى، على المسرح الكبير بدار الأوبرا، اليوم الثلاثاء، ضمن مشاركتها في فعاليات الدورة 34 لمهرجان الموسيقى العربية.

 
وتغني بلقيس، مجموعة من الأغنيات المنوعة التي وقع اختيارها عليها، منها أغنية "أنا كل ما أقول التوبة" التي كتبها الشاعر الكبير الراحل عبدالرحمن الأبنودي، وتغنى بها العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ، وذلك بمناسبة إهداء الدورة إلى روح الأبنودي، كما تغني "نسم علينا الهوى"، إحدى روائع فيروز.
 

 كما وقع اختيار بلقيس على أغنية "يا أخي"، وهي إحدى أغنيات ألبومها الأخير "زي ما أنا"، أما مفاجأة الحفل ستكون أغنية جديدة باللهجة المصرية، بعنوان "وطني" من كلمات دكتور إبراهيم أبوطالب، وألحان والد بلقيس الفنان أحمد فتحي، ضيف شرف الحفل.

 
تغني بلقيس بمصاحبة أوركسترا القاهرة السيمفوني، بقيادة الموسيقار هاني فرحات، ويبدأ الحفل في الثامنة مساء على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية.

 
الفنانة بلقيس ولدت لأب يمني، هو الفنان أحمد فتحي، وأم إماراتية، وعاشت معظم حياتها في الإمارات وتحديدًا في أبو ظبي، وفي عام 2012 قام رئيس دولة الإمارات، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بمنحها الجنسية الإماراتية.
 

درست بلقيس إستراتيجيات التسويق، واكتسبت خبرتها الغنائية من والدها الذي أشرف بنفسه على موهبتها حتى طرحت أول أعمالها الغنائية عام 2004 بأغنية منفردة وكانت تبلغ من العمر آنذاك 16 عامًا فقط، وتعد أغنيتي "ديوان الشعر" التي غنتها مع الفنان أبو بكر سالم، و"مسألة سهلة، والتي كتبهما الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولحنهما فايز السعيد، هما انطلاقتها الحقيقية في عالم الفن.

 
وطرحت بلقيس ألبومين، الأول عام 2012 وحمل اسم "مجنون"، والثاني عام 2015 وحمل اسم "زي ما أنا"، كما طرحت عددًا من الأغنيات المنفردة، بدأتها بأغنية "يا هوى" التي لاقت نجاحًا كبيرًا وصورتها فيديو كليب.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص