سعوديون يدعون لمقاطعة صحيفة “الرياض” بسبب هذا الكاريكاتير الساخر

شن سعوديون حملة مقاطعة ضد صحيفة “الرياض”، متهمينها بالإساءة إلى المعلمين ومهنة التعليم عقب نشرها “كاريكاتيرًا” ساخرًا حول الموظفين والعودة إلى العمل.

وطالب سعوديون بوقف متابعة الصحيفة عبر هاشتاغ #انفلو_لحساب_صحيفة_الرياض في موقع “تويتر”، متداولين صورة الكاريكاتير، الذي يُظهر الموظفين العائدين إلى عملهم بعد إجازة طويلة وهم ينظرون بغيظ إلى المعلمين المستمتعين بالنوم، حيث لم تنته إجازتهم بعد”.

وعلق “مسفر الجهني”: “بغض النظر هو معلم أو غيره. موظف يتمتع بحق من حقوقه لماذا تستهزئ به الصحيفة؟ وتصور أن المجتمع غاضب منه؟ هنا السؤال”.

فيما انتقد “إبراهيم” الصحيفة، بقوله: “مقارنة ساقطة، لولا الله ثم هذا المعلم لما ظهر الطبيب والمهندس …وإلخ من “الموظفين”.

وأيدت “فرح” مدافعة عن مكانة المعلم: “ما في مقارنة بين تعب المعلم و الموظف و الدليل إنك صرت موظف بعد الله بسببه ف هذا حقه عليك!”.

في حين لم يجد فريق آخر أية إساءة في الكاريكاتير، معتبرين أنه ينتقد الواقع في المملكة، ولا يتعدى مجرد كونه تعليقًا على واقع الحال.

وقالت “مها” وهي معلمة، موضحة سوء الفهم الذي حصل حول الكاريكاتير: “أنا معلمة وأشوف ما فيها شي يزعل ، يعني هو صادق رايحين يداومون وحنا للحين مرتاحين (: اللهم أدمها من نعمة..”.

ولم تجد “مريم” بدورها أية إساءة من قبل الصحيفة: “وش هالحساسية الزايدة طيب هذا الصدق المعلمين إجازاتهم مع الطلبة ونايمين والإداريين في دواماتهم عادي يعني”.

وعلقت “أسما”: “كاركتير منطقي ويعكس الواقع، ما اشوف أي نوع من الإساءة، فرق شاسع بين إجازة المعلمين وباقي الوظايف”.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص