عاجل

الجيش الوطني يتعرض لخيانة في جبهة الكدحة والطيران العسكري يطارد الخونة ويقصف منازلهم في هذه الأثناء

تعرضت نقطة تابعة لقوات الجيش الوطني في جبهة الكدحة المحاذية لمديرية الوازعية، لعملية خيانة من قبل متحوثين كانوا قد أعلنوا انضمامهم للشرعية في وقت سابق، إلا أن الابطال تفاجئوا اليوم بعملية اطلاق النار من قبل المتحوثين الذين نهبوا قطع سلاح وفروا الى الجبال.

 


ونقلت مصادر خاصة لشبكة صوت الحرية أن الخونة يدعون " سيف السيفلي، وعبده هقيم"، وقد قاموا في الساعة الثالثة فجرا بترديد الصرخة واطلاق النار على افراد النقطة.

 


وقامت قوات الجيش الوطني بتعزيز الموقع بعشرات الجنود المزودين بالاسلحة ما دفع المتحوثين الى الفرار وترك منازلهم.

 


وأضافت المصادر أن الطيران الحربي التابع لقوات التحالف العربي حلق في المنطقة قبل قليل وشن عدة غارات على منازل تابعة للمتحوثين في الجبهة، وعلى الجبال التي يتمركز فيها مقاتلون حوثيون.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص